الصحة الإنجابية

تحليل السائل المنوي

السائل المنوي هو مجموعة الإفرازات الذكرية الناتجة عن العملية الجنسية والتي لها وظيفة تناسلية، فهو يساهم بشكل اساسي في حدوث التخصيب بمجرد وصوله للبويضة واختراق جدارها، ولهذا يُعد (السائل المنوي) عنصر اساسي في عملية التناسل ووجود أي مشكلة به يمكن أن يتسبب في حدوث إعاقة للحمل، وتلك المشكلة يُطلق عليها “العقم”.

الغدد التي تساهم في تكوين السائل المنوي ونسب مساهماتها

يتكون السائل المنوي من 4 غُدد تناسلية اساسية هم كالتالي؛

الحويصلات المنوية: مصدر الطاقة الرئيسي لخلايا الحيوانات المنوية وتُشكّل 65-75% من كمية السائل المنوي.

الغدد البصيلية الإحليلية (غدّة كوبر): مادة هلامية لزجة تُسهّل حركة الحيوانات المنوية داخل المهبل وعنق الرحم وتُشكل أقل من 1% من السائل المنوي.

البروستاتا: تنتج الزنك الذي يساهم في تكوين الحيوانات المنوية وتحافظ على صحتها وتُشكل 25-30% من السائل المنوي.

الخصيتين: هي أحد الاعضاء التناسلية الذكرية ووظيفتها انتاج الحيوانات المنوية الفاعلة في عملية التخصيب وتساهم بنسبة 2-5% من السائل المنوي.

ما هو تحليل السائل المنوي؟

هو فحص مختبري لقوام السائل المنوي واختبار للحالة الصحية للحيوانات المنوية ومعرفة قدرتها على القيام بعملية التخصيب ولذلك فهو في الاساس إجراء طبي هام للكشف عن القدرة على الإنجاب عند الذكور.

متى ينبغي عليك إجراء تحليل السائل المنوي؟

الحالة الأولى: اختبار العقم عند الذكور

يُوصى بتحليل السائل المنوي عندما يواجه الشريكين مشاكل في حدوث حمل، حيث أن تحليل السائل المنوي يوضّح إن ما كان الرجل عقيمًا أم لا ويُساعد ايضًا في تحديد سبب المشكلة سواء كان (انخفاض عدد الحيوانات المنوية) أو (خلل وعيوب في خلايا الحيوانات المنوية نفسها).

الحالة الثانية: اختبار نجاح عملية التعقيم (قطع القناه الدافقة)

بعد القيام بعملية التعقيم يجب التأكد من عدم وجود حيوانات منوية في السائل المنوي، ويوصى في الكثير من الأحيان أن يخضع الرجال الذين قاموا بالعملية تحليل السائل المنوي مرة في الشهر لمدة ثلاثة أشهر للتأكد من أن الحيوانات المنوية لم تعد موجودة في السائل المنوي.

– توجيهات هامة قبل القيام بتحليل السائل المنوي –

  1. امتنع عن القذف (ممارسة الجنس أو الماستربيشن) لمدة لا تقل عن 48 ساعة قبل القيام بالتحليل، ولا يُنصح بأن تزيد المُدة منذ آخر قذف عن اسبوعين.
  2. تجنب تناول الكحوليات أو المخدرات (المارجوانا والحشيش والكوكايين) والكافيين لمدة لا تقل عن 3 ايام على الاقل.
  3. تجنب تناول العقاقير والاعشاب الصحية.
  4. تجنّب الأدوية النفسية والهرمونية.

* عليك الإلتزام بتلك التوجيهات للحصول على نتائج دقيقة.

تحليل السائل المنوي (الحصول على العيّنة واختبارها)

الحصول على العيّنة

يُمكن الحصول على عيّنة السائل المنوي بأربعة طرق مختلفة هم:

ويُفضّل (الماستربيشن) بأعتباره أسهل الطرق المُتاحة ويمكن من خلاله الحصول على نتائج دقيقة بمعزل عن اي سوائل أو مواد اخرى وينصح بعدم استخدام مزلاقات أو مواد صناعية خلال ممارسة الأستمناء.

تسليم العيّنة واختبارها

هناك عاملان رئيسيان مهمان للحصول على عينة اختبار جيدة.

– يجب أن يبقى السائل المنوي في درجة حرارة الجسم فإرتفاع درجة الحرارة أو انخفاضها كثيرًا سيؤثر على دقة النتيجة.
– يجب تسليم عينة السائل المنوي إلى المختبر خلال ساعة بحد اقصى من وقت مغادرته للجسد.

عن اي شئ يبحث تحليل السائل المنوي؟

هدف القيام بتحليل السائل المنوي بشكل عام هو اختبار العقم عند الذكور معرفة اسبابه وذلك يتحدد بمعرفة القيم الرقمية للعناصر التالية والتي يتم ذكرها في نتيجة التحليل.

صحة السائل المنوي

– لون السائل المنوي (Appearance)

وهو ابسط العناصر التي يمكن تحديدها بمجرد النظر ومن المفترض أن يكون لون السائل المنوي بين الابيض والرمادي ويُعد أي لون آخر دليل على وجود مشكلة صحية لدى الشخص.

  • لمعرفة المزيد حول لون السائل المنوي الطبيعي وغير الطبيعي وعلام يدل ذلك، اقرأ تلك المقالة

– حجم السائل المنوي (Volume)

كمية السائل المنوي (العيّنة) تختلف من شخص لآخر، ولكن المتوسط هو 3,4 ملليلتر خلال عملية القذف الواحدة.

– حمضية السائل المنوي (pH)

يؤثر مستوى حمضية السائل المنوي في العيّنة على حياة الحيوانات المنوية وحركتها ويقع المعدل الطبيعي لحمضية المهبل بين 7.2 – 8 ويُعد الإنخفاض عن ذلك الرقم إشارة لوجود مشكلة في قنوات القذف وزيادته دليلًا على وجود عدوى.

– نسبة التميّع أو مُدة التسييل (Liquefaction)

يكون قوام السائل المنوي هلامي وسميك بعض الشئ وحينما يخرج من الجسد فإنه يصبح سائلًا بعد مرور وقت معين وهذا الوقت هو ما يُعرف بمُدة التميّع وهو أحد عناصر قياس الخصوبة عند الذكور فعدم تحول السائل المنوي من حالته السميكة نسبيًا للحالة السائلة يُعد إعاقة تواجهها الحيوانات المنوية وتمنعها من الحركة تجاه البويضة وبالتالي سيحدث عجز في عملية التخصيب.

صحة الحيوانات المنوية

– عدد الحيوانات المنوية (Sperm count)

يتراوح عدد الحيوانات المنوية في تحليل السائل المنوي العادي ما بين 15 – 200 مليون ويُعرف هذا العنصر ايضًا بأسم “كثافة الحيوانات المنوية” حيث يقاس عدد الحيوانات المنوية في الملليلتر من حجم السائل المنوي.

– شكل الحيوانات المنوية (Sperm shape أو Morphology)

أحد الخصائص المورفولوجية للحيوانات المنوية ويؤثر حجم وشكل الحيوانات المنوية في قدرتها على تخصيب البويضة.

– حركة الحيوانات المنوية (Sperm movement أو Motility)

حركة الحيوانات المنوية للأمام ونشاطها في العيّنة دليل على قدرتها على التخصيب ولكن وجود مشكلة في حركة نسبة كبيرة من الحيوانات المنوية قد يعني أن الشخص يعاني من العقم.

كيف تقرأ نتيجة تحليل السائل المنوي؟

يأتي تقرير تحليل السائل المنوي الخاص بك مُحدد العناصر مثل العناصر المذكورة بالأعلى بالإنجليزية مع قيمة كل عنصر في مُقابله وفي غالب الأحيان يوجد مسطرة قياسية توضح المعدل الطبيعي مرفقة في آخر التحليل، ونادرًا ما يتم إهمال ارفاق تلك الخريطة أو المسطرة القياسية.. وعلى اي حال سنقوم بتوضيح المعدل الطبيعي لكل عنصر من تلك العناصر.

حجم السائل المنوي (Volume): الحد الأدنى لكمية السائل المنوي في العيّنة يجب ألا تقل عن 1.5 ملليلتر.

حمضية السائل المنوي (pH): يجب أن تكون بين 7.2 و 8 ولا تزيد عن ذلك وإلا اصبح دليلًا على وجود نسب مرتفعة من الصديد في السائل المنوي.

نسبة التميّع أو مُدة التسييل (Liquefaction): يجب أن يتحول للحالة السائلة بين 15-30 دقيقة.

عدد الحيوانات المنوية (Sperm Count): يجب ألا تقل عدد الحيوانات المنوية في العيّنة ككل عن 39 مليون حيوان منوي، وبتركيز لا يقل عن 15 مليون لكل ملليلتر.

شكل الحيوانات المنوية (Morphology): يجب ان يكون 4% على الاقل من الحيوانات المنوية طبيعية الشكل.

حركة الحيوانات المنوية (Total Motility): يجب ألا تقل نسبة الحيوانات المنوية المتحركة عن 42% لكي لا تقل نسبة الحيوانات المنوية المتحركة للأمام وتعرف بأسم (Progressive Motility) أي الحركة التقدمية عن 32% حتى تكون الحيوانات المنوية حية وقادرة على التخصيب.

نسبة الحيوانات المنوية الحيّة (Vitality): ينبغي ألا تقل عن 58% من عدد الحيوانات المنوية في إجمالي العينة.

خلايا الدم البيضاء (WBC): يمكن أن يشمل بعض التحاليل نسب خلايا الدم البيضاء ويجب ألا تزيد عن 1 مليون لكل مل.

* تلك الأرقام تمثل الحد الأدنى لتشخيص العُقم طبقًا لمعايير منظمة الصحة العالمية (الإصدار الخامس).

ماذا تعني النتائج غير الطبيعية لتحليل السائل المنوي؟

عيّنة السائل المنوي غير الطبيعية يمكن ان تشير إلى وجود مشكلة أو اخرى مما يلي:

– العقم.
– العدوى.
– الإختلال الهرموني.
– خلل جيني أو وراثي.
– مرض مثل؛ السكري.
– التعرّض للإشعاع (العلاج الكيميائي).

ولعلاج المشكلة سواء كانت العقم والتي تعتبر الدافع الاساسي للقيام بتحليل السائل المنوي أو اي مشكلة اخرى يُرجى المتابعة مع طبيبك الخاص ليقوم بإختيار الوسيلة العلاجية المناسبة لظروفك بشكل سليم.

المصدر
منظمة الصحة العالمية WHO123
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق