الصحة الجنسيةمقالات عامة متنوّعة

الانتصاب الصباحي

الانتصاب الصباحي هو إمتلاء أنسجة القضيب بالدماء عند الأستيقاظ من النوم وهي أحدى أشهر حالات الأنتصاب في أوقات غير ممارسة الجنس وتعتبر بشكل عام مؤشر صحي جيد، ومع ذلك فإن انقطاعها بشكل مؤقت او عدم حدوثها لفترة من الفترات لا يمكن ان يكون حُجة لإثبات العكس.

يحدث ذلك بسبب ارتفاع مستوي هرمون التستوستيرون الذي يعزز حدوث الأنتصاب بعد ليلة هادئة يحصل فيها الجسد علي الراحة الكافية، وطبقًا لرأي الدراسات النفسية فقد ربطت الأمر بالأحلام الجنسية اللاشعورية فهي أقوي مُحفزات جنسية لإحداث هذا الإنتصاب وهي التي تُحافظ علي بقاء القضيب في وضع الإنتصاب لفترة من الزمن قد تصل لـ30 دقيقة.

الإنتصاب الصباحي هي حالة طبيعية جداً ولا تعتبر مشكلة في حد ذاتها حيث ان متوسط عدد مرات الإنتصاب 3 : 5 مرات اثناء النوم وتحدث لأغلب الذكور من المراحل الأولي للبلوغ وتستمر حتي سن 40 بشكل منتظم .. ونادرًا ما تحدث بعد هذا السن.

اغلب الرجال لا يستطيعون الحركة بمجرد الإستيقاظ تجنباً للإحراج ولذلك يبقون في سرائرهم كي لا يُلاحظ منْ بالغرفة او بالخارج هذا الإنتصاب، ودائماً ما يظهرون الكسل والتراخي في حالة إذ ما كان هناك شخص غير مرغوب فيه بالغرفة بينما في حالة تواجد شريكتهم لا يجدون ذلك مُحرجًا علي الإطلاق بل يعتبروه محفز جيد لدعوة شريكته لجنس صباحي.

ويعتبر الإنتصاب الصباحي هو احد افضل درجات الأداء الجسدي المثالي لإنتصاب القضيب تمامًا مما يُهيئ الذكر جسديًا ونفسيًا لـ(الجنس الصباحي – Morning Sex) فقد يكون شئ جيد أن تبدأ يومك سعيدًا ومستقر هرمونيًا ومتزن نفسيًا.

وكالعادة؛ سكسولوجي تتمني لكم حياة سعيدة.

اظهر المزيد
إغلاق
إغلاق