مقالات عامة متنوّعة

هل مُداعبة الثدي تُزيد حجمه؟

مُداعبة الثدي هي المرحلة الأساسية في مداعبة جسد المرأة بشكل عام وهي المداعبة المفضلة لأكثرية الرجال تقريبًا إن لم يكن جميعهم حيث يُعتبر الثدي وسيلة الطفل للحياة وغاية الرجل في الجنس وبالتالي يهتم الاغلبية به ويهتموا أيضًا بالتحدث عنه بصورة خاصة وكيفية مداعبته ومدي تأثر الأنثي بذلك وكيفية تحقيق المتعة الأقصي من خلاله للطرفين فهو لم يُطلق عليه Fun Bags من فراغ!

وفي خضم الاهتمام الشديد بالثدي الأنثوي تظهر معلومة علي السطح نتداولها جميعًا دون التأكد من صحتها ألا وهي ”أن الثدي الأنثوي يكبر كنتيجة للمداعبة من اليد أو من خلال المص بالفم إلخ” وأيضًا “أنه يتم تفرقة الأنثي النشطة جنسيًا قبل وبعد النشاط من حجم الثدي الخاص بها“ وبصورة عامة لا يُمكن نفي تلك العبارة تمامًا أو قبولها إجمالًا وهنا تكمن المفاجأة ويكمن الشرح بصورة أكثر تفصيلًا.

تكوين الثدي

الثدي يتكون من غُدد لبنية ونسيج دهني مرتكز علي عضلة الصدر الكبري وبالتالي أي تغير حقيقي يحدث في الثدي المفروض يعتمد علي الأتي:

1- زيادة عدد الغدد اللبنية وحجمها
2- زيادة النسيج الدهني الخاص بالثدي

ونأخذ البلوغ كمثال للتغيير الهرموني المصاحب للأثني في فترة البلوغ وتأثر الثدي بالهرمونات يؤدي الى نضج الغدد اللبنية وتفعليها وزيادة عددها مما يؤدي الى كبر حجم الثدي بصورة دائمة معتمداً علي التاريخ الوراثي العائلي والجينات الخاصة بالثدي الخاصة بالأنثي وهذا ينطبق أيضاً علي التغيير الهرموني في حالة الرضاعة والحمل وأحياناً في حالة الدورة الشهرية في بعض أوقاتها.

أما بالنسبة للتغير في النسيج الدهني فذلك يتجلي بوضوح في زيادة الوزن الذي يؤثر علي توزيع الدهون في الجسم أجمع بما فيها الثدي مما يؤثر علي حجم الثدي بالزيادة و النقصان طردياً مع فقدان او أكتساب الدهون.

أما بالنسبة لتمرينات الصدر فالتحكم في عضلات الصدر الكبري الخاصة بالمرأة من خلال التدريبات يؤدي الى تضخم العضلة ومن خلاله يتم رفع وشد الثدي بصورة مباشر نتيجة أزياد حجم العضلة ذاتها بالتدريب مما يؤدي الي ظهور إحساس بكبر حجم الثدي وهو إحساس غير حقيقي بل هو نتيجة لأزدياد حجم العضلة بالتمارين فقط.

ومن هنا يمكن القول بأن حجم الثدي الأساسي لا يتأثر بصورة مباشرة إلا من خلال السبل السابقة مما يوضح خرافة تلك المقولة بصورة عامة طبقاً للدلائل العلمية والطبية.

ولكن ..

ستظهر إعتراضات صريحة مبنية علي تجارب شخصية بكون حجم الثدي فعليًا تغير بالمداعبات ولديهم الدليل بالملاحظة المباشرة.. أتفق معاهم تمامًا، فالمداعبة الجنسية تزيد من حجم الثدي فعلاً ولكن بصورة مؤقتة وتحدث في خلال المداعبة الجنسية ذاتها وتستمر لفترة قليلة.

ففي خلال فترة المداعبة الجنسية للثدي يتدفق الدم بصورة مباشرة اليه فيكبر في الحجم – يمكن أن يزداد حجم الثدي إلى حوالي 25 % فوق حجمه الطبيعي” ويتورد وتتنفخ أوردته ويحتقن مع إنتصاب الحلمات مُعبرًا عن الإثارة ومُستجيبًا للنشوة الجنسية، ولكن الثدي ذاته في حجمه و تركيبه لا يتغير بصورة فسيولوجية وهذا التأثير خاص بوقته وينتهي بإنتهاء الأثارة.

وكالعادة؛ سكسولوجي تتمني لكم حياة سعيدة 😀

مقالات ذات صلة

Privacy Preference Center

    Necessary

    Advertising

    Analytics

    Other

    إغلاق
    إغلاق

    أنت تستخدم إضافة Adblock

    برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock