التربية الجنسية

الجهاز التناسلي الأنثوي الخارجي .. الشكل والتركيب

هل تذكر حصة الأحياء والتي كانت عن الجهاز التناسلى للأنثي ؟

هذه المقالة هي شرح تفصيلي لما كان يجب ان تكون مُطلعًا عليه في تلك الحصة والتي كانت بالنسبة للذكور فيلم سينمائي فالجميع متأهب للمعرفة، ما هو شكل الجنس الاخر وماذا يوجد أسفل تلك الجيب وذلك السروال، وطبعاً جاءت الحصة مخيبة للأمال أبتداء من فصل الأناث عن الذكور بل أن هناك إناث تركت الحصة وغادرت بحجة إن ” أهلهم قايلين لهم متحضروش حصة الحاجات القبيحة “.

وأندهش عند قرأئتي فى الكتاب المدرسى …
أجد تركيب الجهاز التناسلى الذكرى كامل خارجى وداخلى
ولا أجد ولو صورة واحدة مثلاً .. لتركيب الجهاز التناسلى الانثوى الخارجى.
مكتوب في الكتاب فقط عن التركيب الداخلى .. المبايض والرحم، فقررت اشرح الاعضاء الخارجية للجهاز الانثوى، وكما قلت لا حياء فى العلم.

ومن هنا سكسولوجي ستقوم بإعادة شرح وبتفاصيل أكثر عن دروس التكاثر ودروس التعرف بشكل تشريحي علي الأجهزة التناسلية الأنثوية و الذكرية لمن فاتته تلك الحصة في المدرسة لأي سبب إجتماعي منغلق وجاهل.

نبدأ.. بأول موضوع في السلسلة ألا وهي التركيب التشريحي للجهاز التناسلي الأنثوي الخارجي.

الأعضاء التناسلية الخارجية لها ثلاثة وظائف رئيسية :
– تمكين الحيوانات المنوية للدخول إلى الرحم و حدوث الحمل أثناء العلاقة الزوجية.
– حماية الأعضاء التناسلية الداخلية من الميكروبات.
– شعور السيدة بالنشوة الجنسية أثناء العلاقة الزوجية.
و تتكون من:
العانة Mons pubis:
عبارة عن منطقة مستديرة تحتوي على أنسجة دهنية تغطي عظم العانة. و أثناء البلوغ تغطى بالشعر. و تحتوي العانة على غدد دهنية صغيرة sebaceous glands تقوم بإفراز مواد لها دور في الإثارة الجنسية.

الشفران الكبيران The labia majora:
عبارة عن فصان شحميان تتكون من نسيج دهني سميك يحمي الأعضاء التناسلية الخارجية الأخرى و يغلفان فتحة المهبل و فتحة البول و البظر. و تحتوي على غدد عرقية و دهنية تنتج إفرازات مرطبة. و بعد البلوغ يبدأ الشعر في الظهور في تلك المنطقة. و تغطى منطقة الشفرتين الكبرى و المنطقة بجلد سميك و جاف مشابه للجلد الذي يغطي باقي أجزاء الجسم.

الشفران الصغيران The labia minora:
عبارة عن فصان رقيقان يختلف حجمهما من سيدة لأخرى فقد تكون صغيرة جدا أو قد تصل إلى 2 بوصة ( 5 سم ).
و تقع بداخل الشفرتين الكبرى و تحيط بفتحتي المهبل و الإحليل ( فتحة مجرى البول ). و هي غنية بالأوعية الدموية التي تكسبها اللون الوردي. و أثناء الإثارة الجنسية تمتلئ تلك الأوعية الدموية بالدم فتنتفخ الشفرتين الصغرى و تزداد حساسية لأي إثارة جنسية. و تغطى الشفرتين الصغرى بغشاء مخاطي يظل رطبا دائما بواسطة سوائل يتم إفرازها من خلايا بالغشاء المخاطي.

البظر The clitoris:
هو ما يقابل القضيب عند الرجل فهو شديد الحساسية للإثارة الجنسية. و هو عبارة عن نتوء صغير يقع في النهاية العلوية عند التقاء الشفرتين الصغرى.

فتحة المهبل The introitus:
هي الفتحة التي يتم من خلالها دخول العضو الذكري أثناء العلاقة الجنسية و كذلك يتم من خلالها خروج دم الدورة الشهرية و أي إفرازات مهبلية أخرى. و المنطقة الواقعة بين فتحة المهبل و فتحة الشرج تسمى العجان perineum. و يتراوح طولها بين 2-5 سم.

غدة بارثولين Bartholin’s glands:
هي غدة صغيرة تقع بجانب فتحة المهبل. و تقوم بإفراز سائل مخاطي سميك يسهل عملية الاتصال الجنسي.

غشاء البكارة The hymen:
عبارة عن غشاء رقيق يقع داخل فتحة المهبل و يحيط بها كحلقة ضيقة. و له عدة أشكال مختلفة. و يحتوي في المنتصف على فتحة صغيرة يمر من خلالها دم الدورة الشهرية و الإفرازات المهبلية المختلفة.

فتحة القناة البولية ( فتحة الإحليل ) The opening to the urethra
فتحة صغيرة تقع أعلى و أمام فتحة المهبل. و تقوم بإخراج البول من المثانة إلى خارج الجسم.

اظهر المزيد
إغلاق
إغلاق