الصحة الجنسية العامة
أحدث المقالات

ضعف الانتصاب | المشكلة والعلاج

تعتبر مشكلة ضعف الانتصاب واحدة من أكثر المشاكل شيوعًا بين الذكور حيث أن هناك ذكر من كل 4 ذكور تحدث له تلك المشكلة مرة واحدة خلال حياته الجنسية بشكل عام.

وقبل أن تُصاب بضعف الانتصاب نتيجة القلق من تلك الأحصائية يجب أن نوضح أن حالة “ضعف الانتصاب” هي حالة شائعة بشكل عارض نتيجة أسباب متعددة حياتية: مثل الأرهاق والتوتر ومشاكل العلاقات.. إلخ وتتحسن بإختفاء تلك الأسباب وهذا مختلف عن مرض ضعف الأنتصاب التي تحدث نتيجة مشكلة طبية ملموسة تتطلب تدخل الطبيب.

تعريف ضعف الأنتصاب:

هي عدم القدرة علي البدء أو الحفاظ علي استمرارية الأنتصاب بشكل ممتد يكفي لإتمام العملية الجنسية بشكل مُرضي للشريكين. 

أسباب ضعف الانتصاب:

  • تنقسم أسباب ضعف الأنتصاب لأسباب عضوية وأسباب نفسية.
  • سابقاً كان يُظَن أن الأسباب النفسية تحتل ما يقارب من 95% من الأسباب وهو ما ليس دقيقًا.
  • مؤخراً مع التطور الطبي المستمر تم إكتشاف أن حوالي 60% من الأسباب يُمكن أن تكون عضوية.

أولاً: الأسباب النفسية

الأسباب المتعلقة بمراحل النمو:

  • الأنزعاج الجندري
  • الصدمات النفسية اثناء الطفولة.
  • سلبية المُحيط (الأسرة، المجتمع) تجاه الجنس لأسباب دينية سلطوية أو مجتمعية.
  • تعارض التوجه الجنسي أثناء العلاقة الجنسية.
  • عقدة أوديب.

الأسباب المتعلقة بعوامل الشخصية:

  • الميول الجنسية المُتضاربة.
  • سلبية الشعور تجاه الشريك.
  • إزدراء داخلي للنساء.
  • عدم الثقة في الشريك.
  • مشاكل العلاقات وتأثيرها علي الجنس.

الأسباب المتعلقة بالعاطفة:

  • القلق اللاإرادي
  • الأكتئاب
  • الأحساس بالذنب عند ممارسة الجنس
  • الخوف المرضي مثال: الخوف من الفشل في الممارسة الجنسية، الخوف المرضي من إنتقال الامراض الجنسية، الخوف المرضي من الحمل.

الأسباب المتعلقة بالمعرفة:

  • الجهل بالجنس وآلياته.
  • إستقاء المعلومات المرتبطة بالجنس من مصادر مغلوطة.
  • الألتزام بمعايير أخلاقية دينية أو اجتماعية رجعية.

ثانياً: الأسباب العضوية

أولاً: الأسباب المتعلقة بالتغذية الدموية

  • الشرايين: تصلب الشرايين
  • الأوردة : حالة التهرب الوريدي
  • أمراض الجسم الكهفي: تليفات الأنسجة الداخلية للقضيب (مضاعفة لمرض الانتصاب المستمر لأكثر من 4 ساعات، مرض تقوس القضيب المكتسب (مرض بيروني).

ثانيًا: الأسباب المتعلقة بالأعصاب

  • جلطات المخ ومشاكل التغذية الدموية للدماغ
  • التصلب المتعدد (MS)
  • إلتهاب الأعصاب الطرفية

ثالثًا: الأسباب المتعلقة بالهرمونات

  • مرض السكري: بسبب مشكلة إلتهاب الاعصاب ومشاكل تصلب الشرايين والازمة النفسية الناتجة عن الاصابة بالمرض
  • انخفاض نشاط الغدة النخامية.
  • زيادة هرمون البرولاكتين بشكل غير طبيعي.
  • مرض إنخفاض هرمون الغدة الدرقية.

رابعًا: الأسباب المتعلقة بإستخدام أدوية معينة

  • إستخدام الأدوية المعالجة لضغط الدم.
  • إستخدام الأدوية النفسية: مثل مضادات الأكتئاب.
  • إستخدام مضادات الاندروجينات والتستوستيرون.
  • الأفراط في الكحوليات والمخدرات وتعاطي الهيروين.

تنويه: تعتبر مشاكل الكلي والكبد والقلب اسباب رئيسية عامة للأصابة بمشكلة ضعف الأنتصاب.

المعايير التشخيصية العامة لمشكلة ضعف الأنتصاب: 

ليس كل حدوث لضعف انتصاب يعتبر مشكلة حيث أن هناك حالات عارضة لضعف الأنتصاب بسبب حوادث عرضية في حياة الرجل تتسبب في ذلك فالأرهاق الشديد أو التوتر أو مشاكل العلاقات يمكن أن تؤثر علي ادائه الجنسي ورغبته بشكل عام مما يسبب له ضعف إنتصاب ولكن لتشخيص مشكلة “العجز الجنسي” الناتجة عن حالة ضعف انتصاب مرضي يجب إستبعاد كل المؤثرات النفسية المؤقتة في حياة صاحب المشكلة حيث يجب أن يتم التأكد عبر ممارسات جنسية مختلفة مع شركاء مختلفين بالأضافة لممارسة العادة السرية أن استمرارية مشكلة ضعف الأنتصاب بعد استبعاد كل تلك الحوادث السابقة يُعتبر دليل تشخيصي مهم يستدعي الأنتباه ومحاولة حله بشكل طبي مُتخصص.

الدليل العلاجي لمشكلة ضعف الأنتصاب

أولاً: التعامل مع أسباب المشكلة العامة

  • علاج نفسي متخصص لحل مشكلة ضعف الأنتصاب الناتجة عن أسباب نفسية.
  • التوقف عن التدخين والكحوليات وحل مشاكل إدمان المخدرات في حالة وجودها.
  • السيطرة علي مضاعفات ضغط الدم ومرض السكري.
  • العلاج الهرموني بالتيستيسترونات أو محفزات الغدد التناسلية (جونادوتروبينات) تحت إشراف طبي.
  • علاج إضطرابات هرمون البرولاكتين.
  • التوجه لبدائل الأدوية الأقل تاثير علي الأنتصاب.

ثانياً: العلاج الجنسي

تقوم فكرة العلاج الجنسي علي التركيز علي العلاقة الجنسية ذاتها وأداء الشريكين وشعورهم تجاه أنفسهم وتجاهم بعضهم البعض لمحاولة حل المشاكل التي تؤدي لأعراض مرضية مثل ضعف الأنتصاب.

ثالثاً: التدخل الطبي (الدوائي والجراحي)

أولاً: العلاجات التي تؤخذ عن طريق الفم

  • العلاجات الطبيعية التجريبية: مثل الأهتمام بتناول المأكولات البحرية، لمعرفة المزيد (اضغط هنا)
  • العلاجات الكيميائية الدوائية: مثل الفياجرا وليفترا والسياليس، وتصرف بمعرفة الطبيب

ثانيًا: العلاجات التي تؤخذ عن طريق الحقن في القضيب

  • الحقن بمادة تؤدي الي رفع ضغط الدم داخل القضيب وتُبسط العضلات الداخلية لزيادة الأمداد الدموي مثل: البابافرين ومواد كيميائية اخرى.

ثالثًا: استخدام مضخات تفريغ الهواء لتحسين مشكلة ضعف الأنتصاب

رابعًا: التدخل الجراحي

  • اصلاح التهرب الوريدي
  • دعامة تحسين الانتصاب
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق