الصحة الجنسية

آلام الخصية.. متى تتحول الخصيتان لكُرات زرقاء؟

هل شعرت سابقًا بآلام في الخصيتين بينما تمارس الجنس أو اثناء استمناءك بشكل فردي؟

تلك الآلام القوية المتركزة في منطقة الخصيتين والمُمتدة للعانة في بعض الحالات والتي تحدث بعد استمرار الأنتصاب لفترة طويلة سواء كان ذلك في علاقة جنسية مع شريك أو استمناء، فالكرات الزرقاء (Blue Balls) هي حالة غير خطيرة ولكنها مؤلمة، وتنشأ هذه الحالة في الأساس بسبب احتقان الدم في منطقة الخصيتين بشكل خاص والحوض بشكل عام كنتيجة لتجمع الدم لفترة طويلة في تلك المنطقة.

  • تُعرف تلك الحالة بالكرات الزرقاء كناية عن احتقان وتورم الخصيتين وتحولهم للون وسيط بين الموف والأزرق.

وبالرغم من انه لا يوجد لها علاج طبي مباشر – فهي ليست بالحالة الخطرة أو الطارئة – إلا أن علاجها الأبسط والأكثر فاعلية يكمن في: التمدد علي الظهر لنصف ساعة كي تبدأ الأوعية الدموية في الأنبساط مما يُسهل حركة الدماء في الجسد للتخلص من الاحتقان أو استخدام البرودة (ماء بارده) لفك الاحتقان وخفض درجة حرارة الخصيتين.

وتحدث تلك الحالة (زرقان الخصيتين) بشكل معتاد لدى الأشخاص الذين يمارسون علاجات سرعة القذف السلوكية والقائمة علي تدريبات وتمارين تهدف لزيادة فترة الأستجابة الجنسية قبل الوصول للأورجازم (القذف) ويُمكنك مراجعة مقالتنا التفصيلية عن سُرعة القذف المُدمج فيها شرح للمشكلة وطريقة العلاج من هنا

ويجدر الإشارة إلي أن تلك الحالة (الكرات الزرقاء) ليست مؤشر للإصابة بدوالي الخصيتين، فـ(دوالي الخصيتين) هي حالة طبية مغايرة لها وسائل تشخيصها الدقيقة وطرق علاجها المباشرة والتي تتمثل غالبًا فى الجراحة وذلك تبعًا لدرجة تطور آثار مشكلة الدوالي.

مقالات مُتصلة..

اظهر المزيد
إغلاق
إغلاق